إريتريا

تعرف على دولة إريتريا

إريتريا هي إحدى الدول الإفريقية الموجودة ضمن نطاق منطقة القرن الإفريقي، إذ يحدها من الشرق البحر الأحمر وأيضا المحيط الهندي، أما من الغرب فتحدها السودان، في حين تحدها أثيوبيا من الجنوب  وتحدها جيبوتي من الجنوب الشرقي.

اللغة والعملة

  • تعتبر التيجرية، والعربية، والإنجليزية، من اللغات الرسمية في إريتريا.
  • إنَ العملة الرسمية في إريتريا هي عملةُ الناكفا الإريترية.

الديانة

تتعدد الأديان وكثرة المعتقدات في إريتريا ولعل هذا يعود لتأثرها ببيئة الدول المحيطة بها. ونجد أن التأثير الأبرز يظهر من انتقال الأديان كما هي في الجزيرة العربية إلى هذه الدولة فاليهودية والمسيحية وأيضا الإسلام كلها نزحت مباشرة إلى هذه المنطقة.

المناخ

نجد أن المناخ في إريتريا  متباين بين المناخ الحار الصحراوي الجاف في المناطق المجاورة لإثيوبيا إلى المناخ المعتدل الرطب في مناطق الجنوب الغربي. و تهطل الأمطار في كل أرجاء أرتيربا في الصيف ما عدا الشريط الساحلي  من يونيو إلى حدود سبتمبر، وتبلغ درجة الحرارة في الشريط الساحلي في الصيف 45 سنتيجراد وتنخفض في الشتاء 18 سنتيجراد في أقصى حالات البرودة. تصل نسبة الأمطار في مصوع إلى 7 بوصات في العام، وفي عصب حوالي 3 بوصات.

التعليم في إريتريا

إن التعليم في هذا البلد الإفريقي غير متطور. حيث أغلقت جامعة أسمرة وحولت كوادرها إلى معاهد منتشرة في كل أرجاء إريتريا بعد نشوب صدامات بين الطلبة والجيش منذ سنة 2000  لانتزاع حقهم النقابي والاعتراض على العمل الصيفي الإلزامي.

 الاقتصاد

تتميز إريتريا بقطاع اقتصادي حيوي يرتكز بشكلٍ رئيسي على قطاعِ الزراعة؛ حيث تحتوي إريتريا على مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية، والمراعي، وهذا بالإضافة إلى الكثير من المصادر الطبيعية المهمة، من قبيل: الملحِ، والبوتاسِ، والبازلتِ، الكبريت والنحاسِ، والزنكِ، ويتم إنتاج المنسوجات، والتبغِ، والجلود، وأيضا الموادِ الغذائية، وهذا كله يساعد على وجود قطاع اقتصادي قوي، ويرفع من مستوى الدخلِ القوميِ الإجماليِ للفرد، والذي بلغ 1,083 دولار خلال سنة 2017.

أشهر الأطعمة في إريتريا

  • دورو: وهو مرق حار مطبوخ من البربري وأيضا دجاجة كاملة.
  • قلوة / تبسي: وهو لحم سوتيه ، بصل وبربر يتم تقديمه مع صلصة.
  • أليشا: وهو طبق غير بربري محضر من البطاطا والفاصوليا الخضراء والجزر والفلفل الأخضر وأيضا الكركم.
  • هاملي: وهو سوتيه سبانخ وثوم وأيضا بصل.

العادات والتقاليد في إريتريا

الزواج

 عند الزواج يتقدم العريس وأهله إلى أهل العروسة وبعد تناول المشروب والحصول على موافقة من العروسة يضع أهل العريس النقود بجانب كؤوس مشروبات وبعدها يرسل العريس إلى أهل العروسة هدايا كثيرة من الأقمشة والملايات بالإضافة إلى شوال من الفول

والذرة وبعد ذلك تبدأ العروسة في تجهيز نفسه فقبل الفرح بأيام تنقش الحناء في يديها ورجليها وفي صباح يوم الفرح يأتي أهل العريس إلى أهل العروسة ليعقدون الزواج وبعدها يتناولون الإفطار ثم يعود العريس وأهله إلى منزله ثم يأتي العريس وأصحابه من الشباب في المساء ليأخذوا العروسة ويغنون له.

الوفاة

 يتم تكريم الميت بذبح المواشي بأنواعها وإقامة المأتم والأيام الطويلة بعد الوفاة ، كلها من العادات

المنتشرة في المجتمع العربي وفي كل أرجاء إريتريا.

تسهيلات السفر إلى إريتريا

يوجد في إريتريا الكثير من مناطق الجذب الطبيعية منها جزر، وبحيرات وأيضا شلالات خلابة. كما يشق أراضيها أنهار طبيعية رائعة الجمال تعتبر شرايين الحياة لها أبرزها نهر القاش وبركة . وتمثل الغابات التي تمتلئ بكل أنواع الأشجار وأيضا النباتات والتي تعتبر من أهم عوامل السياحة فيها.

أهم مدن إريتريا

اسمرة

أسمرة وهي عاصمة إريتريا وأبرز مدنها، توجد في قلب إريتريا وتعتبر المدينة مسجلة في التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، وهذا نظرا لموقعها الأثري والمزارات التاريخية المتنوعة التي توجد بها.

 مصوع

توجد هذه المدينة على ساحل البحر الأحمر في الجزء الشمالي لمياه خليج زولا الساحرة وتعتبر من أقدم الموانئ في العالم، كما تتسم بوجود منتجعات وشواطئ ساحرة .

كيرن

وهي ثاني أكبر مدينة من ناحية المساحة وتعتبر المدينة موطنا لمحبي الجبال حيث تحيط بها جبال الجرانيت من كل الجهات.

تحتوي المدينة على عدد آخر من مواطن الجذب السياحي . أبرزها قلعة تيجو، وكنيسة القديسة مريم ديري، ومحطة السكة الحديد السابقة، وضريح الجيش البريطاني والأسواق المحلية.

عصب

توجد هذه المدينة على الساحل الغربي للبحر الأحمر وتتسم بشواطئها ورمالها الرائعة، حيث أنها تعتبر من أجمل مدن السياحة في إريتريا