جزر كوكوس

تعرف على جزر كوكوس

علي الرغم من أنه قد تم اكتشاف جزر كوكوس في القرن السابع عشر علي يد الكابتن ويليام كيلينغ، إلا أن هذا الاكتشاف قد تم إهماله بكامل إلى ان تم التعرف عليها مرة أخرى علي يد شخص آخر يدعى جون كلونيز- روس في القرن التاسع عشر حيث أنه قد قام بالإقامة بها.

ما هي اللغة الرسمية ؟

اللغة الرسمية في جزر كوكوس لا تقتصر علي لغة واحدة فقط، ولكن يتم التحدث والكتابة في تلك الجزر إلى لغتين، اللغة الأولى هي اللغة الإنجليزية وهي التي يتم التحدث بها في بعض الأماكن المهمة في عدة مناطق، أما عن اللغة الثانية فهي اللغة الملايو والتي يتحدث بها بعض السكان.

ما هي العملة المتداولة ؟

العملة المتداولة في الجزر هي عملة الدولار الأسترالي والذي يتم التعامل به في جميع المناطق الواقعة في قارة أستراليا من خلال البنك المركزي الأسترالي، التعامل بتلك العملة يتم من خلال طرح فئات معينة من العملة الفئة الأولي هي العملة الورقية التي تصل من خمسة دولار إلى مائة دولار، الفئة الثانية هي العملة النقدية التي تصل من عشر سنت إلى خمسة دولار أسترالي، ولقد أدى هبوط العملة في بعض الدول إلى وصول سعر الدولار الأسترالي إلي حوالي ٠٫٧١ أي ما يساوى دولار أمريكي واحد.

ما هي الديانة المتبعة ؟

أن هناك نسبة قليلة فقط من عدد السكان في تلك الجزر قد تتبع بعض الديانات المتفرقة من بينهم المسيحية، أما عن الديانة المتبعة والتي يتبعها الغالبية العظمي من السكان في كوكس هي الديانة الإسلامية التي قد انتشرت إلي حد كبير في الجزر بعد أن ارتفعت نسبة العمالة من قبل بعض المهاجرين المسلمين إلى الجزر.

أحوال المناخ في جزر كوكوس

تميل الأحوال المناخية في تلك الجزر إلى التغيير من وقت إلى آخر، حيث أن الطقس يميل إلى الاعتدال والاستقرار في شهر فبراير إلى شهر مارس، ولكنه يميل إلى البرودة النسبية في شهر يونيو إلى أكتوبر، أما عن ارتفاع درجة الحرارة فقد يشعر بها سكان المنطقة من شهر ديسمبر إلي مارس، ومن هنا نستنتج أن مناخ فيها هو مناخ استوائي.

ما هي مراحل التعليم ؟

التعليم في جزر كوكوس قد بدأ في تطوير الأساليب التقنية لديها لمواكبة العصر، حيث أن هناك بعض المواقع قد قامت بإنشاء بعض الصفحات الإلكترونية لها حتي يتم متابعة الطلاب أينما كانوا، أما عن اللغة الأساسية في المدارس هي اللغة الإنجليزية ولكن تسعى بعض الجهات الحكومية إلى إدخال لغة الملايو في النظام التعليمي.

ما هي أهم النظم الاقتصادية في جزر كوكوس؟

تعتمد جزر كوكوس علي عدة مجالات لزيادة الدخل القومي لديها، وبالتالي فان الحكومة قد تعتمد علي تنشيط بعض المجالات السياحية لجذب أكبر عدد من السائحين نظرا لوقوع الجزر علي الساحل، كما أنها تعمل علي توفير الغذاء من خلال صيد السمك، ويعمل باقي السكان في مجال الشحن والتفريغ.

أهم العادات والتقاليد في جزر كوكوس

لا يوجد عادات معينة في جزر كوكوس، وربما قد يرجع السبب في ذلك الأمر إلي أن الجزر قد تم الاستقرار بها في عام 1955 م، وبالتالي فإن هناك بعض العادات البسيطة مثل صيد الأسماك والغوص في السواحل الطبيعية والعمل في مزارع جوز الهند، أما عن التقاليد الدينية فإن السكان يحتفلون بصوم رمضان وبعض الأعياد المسيحية.

أشهر الأطعمة المقدمة في جزر كوكوس

  • دجاج بيجانا: ان هذا الطبق يحتوي علي الدجاج المقرمش اللذيذ المضاف إليه خلال عملية الطهو جوز الهند والثوم والليمون والكركم.
  • أرز مقلي: ان هذا الطبق يحتوي علي الأرز المخلوط بمعجون الفلفل الحار وملعقة الصوص صويا والثوم وغيرها من المكونات الأخرى.

مميزات السفر في جزر كوكوس

تحتوى على أفضل الأماكن التي تخطف أنظار السائحين إليها عند زيارتها، حيث يمكنك أن تقوم بممارسة هواية صيد الأسماك من خلال الغوص في أعماق البحار التي تحتوى علي الآلاف من أنواع الأسماك البحرية، كما أن هناك مجموعة من السائحين تستهويهم فكرة ممارسة رياضة التجديف داخل أمواج شواطئ جزر كوكوس الهادئة ويفضل ممارسة تلك الرياضة مع اعتدال الأحوال المناخية للجزر.

أهم مدن جزر كوكوس

لا توجد معلومات مؤكدة حول أهم المدن في جزر كوكوس، إلا أنها قد اتخذت عاصمة لها في وقت قريب، وهي ويست آيلند والذي يبلغ عدد سكانها حوالي 140 نسمة، مع العلم أن جزر كوكوس لا يتجاوز عدد سكانها 600 نسمة فقط، وهذا ما يجعل نسبة البطالة بها محدودة.

وتمتلك ويست آيلند أحد المطارات الهامة من أجل استقبال الزوار من جميع أنحاء، وتعتمد المدينة علي المساكن التي لديها من أجل استقبال أكبر عدد من السياح، كما أن المدينة تحتوي علي بعض المحلات الخاصة التي تمكن السائحين من شراء جميع متطلباتهم.