كندا

تعرف على دولة كندا

تقع كندا في  قارة أمريكا الشمالية في موقع متميز إلي حد كبير قد جعلها ضمن قائمة أفضل 10 دول في العالم، ونظرا إلي تلك المكانة العالية فإن الدولة أصبحت من اهم الدول التي يلجأ إليها المغتربين من معظم الدول العربية والأجنبية للحصول علي الإقامة الكاملة والاستقرار المطلوب تحقيقه حيث أنها ترحب دائما بالقادمين إليها من كل مكان.

ما هي اللغة الرسمية في دولة كندا؟

أن الدولة الكندية متعددة الثقافات واللغات، ولذلك فإن اللغة الإنجليزية واللغة الفرنسية هما اللغتان الأساسيتان للبلاد، حيث أن اللغة الإنجليزية هي التي يتحدث بها النصيب الأكبر من السكان، وفيما يختص باللغة الفرنسية قد يتحدث بها النسبة القليلة من الشعب الكندي ولكنها تدخل في المجال التعليمي والقانوني وبعض التخصصات الحكومية، كما يتحدث بعض السكان باللغة الإسبانية والإيطالية والألمانية وهي اللغات غير رسمية.

ما هي العملة المتداولة في دولة كندا؟

الدولار الكندي هو العملة الرسمية للبلاد منذ عشرات السنوات، والتي يبلغ صرفه حاليا بالدولار الأمريكي الواحد 1.2، دولار كندي، ويتم التعامل بتلك العملة من خلال البنك المصرفي في كندا ولقد تمت المواقفة علي بشكل نهائي ليكون عملة مصرح بها رسميا في عام 1871م بعد ان التعامل مع بعض العملات الأخرى.

ما هي الديانة المتبعة في دولة كندا؟ 

الديانة المسيحية هي الديانة التي يعتنقها الغالبية العظمى من الشعب في البلاد علي المذهب الكاثوليكي ولقد أشارت المصادر أن 30% فقط هم من لا يدينون بها، ومن المعروف في كندا أن 15% من نسبة عدد السكان لا يؤمنون بوجود الله ولا يعتقدون بيوم الحساب.

أحوال المناخ في دولة كندا

يتميز مناخ كندا والبرودة القاسية والطويلة حيث أنه في بعض المناطق قد يتحول المناخ إلي ما يشبه بالمناخ القطبي وعادة ما يكون ذلك في المناطق الشمالية للبلاد، أما عن المناطق الجنوبية فإن المناخ عادة ما يكون رطب، وينصح خبراء الأرصاد دائما أنه في حالة الرغبة في السفر فإنه يفضل أن يكون السفر في شهر أغسطس وسبتمبر، حيث يكون الجو مناسب لقضاء عطلة صيفية مميزة، ولا ينصح بالذهاب في شهر ديسمبر وفبراير لان نسبة البرودة ترتفع للغاية.

ما هي مراحل التعليم في دولة كندا؟

يعتبر التعليم في كندا من أهم المهام التي تقع علي عاتق الدولة، حيث قد فرضت الدولة التعليم الإلزامي الذي يبدأ من عمر السادسة إلى الثانية عشر للمرحلة الابتدائية، ثم التعليم المتوسط الذي يبدأ من عمر الثانية عشر إلى الرابعة عشر، ثم التعليم الثانوي الذي يبدأ من الرابعة عشر إلى الثامنة عشر، وتفتح كندا أبوابها إلى جميع الطلاب المغتربين من جميع أنحاء العالم للدراسة بها، وذلك من خلال تقديم المنح الدراسية في كافة المجالات.

ما هو النظام الاقتصادي في دولة كندا؟

تأتي كندا في المركز العاشر كأكبر دولة اقتصادية في العالم، حيث أنها تعتمد علي جميع الموارد الاقتصادية لديها لتنمية الدخل القومي، وبالتالي فان تعتمد علي السياحة والزراعة واستخراج الموارد الطبيعية مثل الذهب والرصاص وغيرهم، وعلي الرغم من تلك القوة الاقتصادية الإ أن هناك تراجع في الاقتصاد بسبب فيروس كورونا، حيث أن معدل البطالة قد وصل إلي 9.5٪ من إجمالي السكان، ولقد بلغت القوة الشرائية 1.9 تريليون دولار وبلغ معدل الاستثمار 23.8 مليار دولار.

أهم العادات والتقاليد في دولة كندا

أن الشعب الكندي من اكثر الشعوب المحبة للعمل، ولكن في المناسبات والأعياد فانه يستمتع بكل اللحظات السعيدة بها، وتتنوع الأعياد في كندا وكذلك الاحتفال، حيث انهم يحتفلون بعيد الحب عن طريق تبادل الهدايا وكذلك الأمر في يوم العائلة، كما يحتفلون بعيد الجمعة العظيمة الذي يعتبر عن الطقوس المسيحية، وفيما يختص بالملابس فان اللبس الموحد لا يوجد في البلاد حيث أنهم عادة ما يقومون بارتداء الملابس الثقيلة التي تحميهم من البرد.

أشهر الأطعمة المقدمة في دولة كندا

  • بوتين: ان هذا الطبق يحتوى علي الجبن والبطاطا والمرق.
  • فطائر الزبدة: ان هذا الطبق يحتوى علي الزبدة والبيض والسكر.
  • شطائر اللحوم المدخنة: ان هذا الطبق يحتوى علي اللحم المدخن والخردل والثوم والكزبرة والفلفل الأسود.

اهم المميزات في دولة كندا

تتيح الدولة في كندا جميع الفرص لديها للمغتربين للعيش بها، حيث أنها تعمل علي توفير المرافق العامة لتسهيل التنقل والإقامة، كما أنها تمنح الحق لكل مغترب في أن يختار مكان إقامته، وفي حالة الحصول علي الجنسية الكندية فإنها تعطي الشخص كافة الحقوق كاي مواطن عادى.

أهم مدن دولة كَندا

أوتاوا:

تلك المدينة الهادئة التي ينتهي صخبها عند الساعة الثانية عشر صباحا هي العاصمة الكبرى، التي تحتوي علي جميع سبل العيش الذي يمكنك من الاستقرار في كندا إلى الأبد، وعلى حسب ما ذكر من مصادر فان تلك المدينة هي من أهم المدن التي يلجأ إليها المغتربين العرب للإقامة والعمل وتأتي أوتاوا في المرتبة الأولى من حيث كثرة عدد السكان.

تورنتو:

تفتح تلك المدينة أبوابها للمغتربين المسلمين علي وجه التحديد للعيش بها بدون أي تعسف أو عنصرية، وفيما يختص بالسياحة فإن المدينة تتميز دائما بالطقس المعتدل الذي يعمل علي زيادة نسبة عدد السياح القادمين لزيارتها، وتأتي تلك المدينة في المرتبة الثانية من حيث ارتفاع نسبة السكان.

 مونتريال:

قد تحتوي تلك المدينة علي الكثير من السكان ولكنها تختلف عن المدن السابقة، حيث أن اغلب السكان لديها يحملون الجنسية الفرنسية وبالتالي فإن اللغة الفرنسية هي اللغة المتبعة، ومع هذا فإن عدد كبير من المغتربين يعملون بها دون أي مشاكل أو تعسف.